Welcome

مرحبا بكل الزوار

أهلا وسهلا بكم في مدونتي

لاستضافة موقعك

2013/02/04

مدرس أم مهندس؟


engineering1


كثيرا ما يعاني طلبة كليه الهندسة في عالمنا العربي
وقد قمت بكتابة هذه المقال باعتباري أحد من يعانون من هذه المشكلة .. ولكن أي مشكلة؟
للأسف في العادة يكون طاقم التدريس في كليات الهندسة أكاديمي بحت، بالإضافة إلى أنه يجب عليه أن يخرج من تحت يديه مهندس وهنا تكون المشكلة.
الأستاذ الجامعي الذي لم يمارس أبدا مهنته الأساسية الهندسة واكتفى بالبقاء بين صفحات الكتب لا يستطيع إيصال المعلومة بشكلها الهندسي الصحيح إلى الطالب، وبالتالي يتخرج الطالب عندنا لا يفقه شيء في مجال العمل.
يواجه أحيانا الطلبة أسئلة عملية وعندما يبحثوا لها عن إجابات لدى أساتذتهم تقع الكارثة وهي أن المدرس لا يستطيع الإجابة عن تلك الأسئلة والسبب البسيط هو أنه لم يواجهها من قبل ولم يقم بالعمل بيديه وبالتالي فهو بالعامية “حافظ مش فاهم”.
وهنا يكمن السؤال
هل المهندس الذي قرر أن يكون مدرس نسي أنه في الأساس مهندس؟
أم أنه أعجب بمهنة التدريس واكتفى بذلك؟
يجب على أستاذ الجامعة أن يكون عمل في المجال الهندسي حتى يستطيع فعلا أن يفيد الطلبة وبالتالي يتخرج من تحت يديه مهندسين كفء لهذه المهنة.
ترى هل سنجد حل لهذه المشكلة قريبا؟
أم أننا سنظل كما نحن “محلك سر”؟!
عزيزي المدرس المهندس .. دائما اسأل نفسك هذا السؤال
هل أنا مدرس أم مهندس؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق